عضوة في «صحة النواب»: تغليظ عقوبة ختان الإناث غير كاف دون توعية وتغيير للثقافة

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قالت الدكتورة مرفت عبدالعظيم عضو لجنة الصحة بمجلس النواب إن تغليظ عقوبة ختان الاناث والتي اقرها مؤخرا مجلس النواب، غير كافية للقضاء على الظاهرة .

و اضافت «عبدالعظيم» في تصريحات لها اليوم الجمعة، أن إقرار البرلمان عقوبات مغلظة ضد كل من يشارك في جريمة ختان الإناث، والتي تصل إلى حبس الطبيب الذي يقوم بالختان لفتاة وتسبب في موتها لـ 20 سنة، خطوة جيدة وايجابية حتى يكون عبرة لمن تسول له نفسه إيذاء أي فتاة، لكن العقوبات وحدها لن توقف هذه العادة الاجتماعية السيئة التي ينتج عنها إيذاء للبنات.

مشيرة إلى أن العقوبات وحدها غير كافية وإنما نحن في حاجة للتوعية الفكرية وهذا دور الإعلام في التحذير للأسر من الموروثات والعادات السيئة مثل ختان الفتيات وتزويج الصغيرات، خاصة وأن هذا الأمر يتم غالبا في الكتمان ولا ينكشف أمره إلا حال وقوع كارثة.

وتابعت: «القانون حدد عقوبات إغلاق المنشأة وسجن الطبيب الذي يقوم بالختان 5 سنوات، وفى حالة إصابة الفتاة بعاهة مستديمة تكون السجن 7 سنوات وعدم مزاولة المهنة و20 عاما حبس في حالة وفاة الفتاة، وبالتالى لابد من التدخل لتغيير ثقافة المجتمع فيما يتعلق بالموروثات القديمة»..

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق