ديليجنت تعزز زخم مبادرة القيادة الحديثة وتوفر شفافية غير مسبوقة...

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نيويورك -السبت 19 سبتمبر 2020 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير) – أعلنت اليوم شركة "ديليجنت"، وهي شركة رائدة في مجال الحوكمة الحديثة يستخدمها نحو 700 ألف من رؤساء مجالس الإدارة والقادة، عن شراكات إضافية لتعزيز مبادرتها القيادة الحديثة، التي تزود كبار القادة بالموارد والرؤى المعمقة والشراكات والتكنولوجيا اللازمة لتحفيز التنوع وتحديث الحوكمة في مؤسساتهم. وبهدف دفع القيادة الحديثة إلى الأمام، تعقد "ديليجنت" شراكات مع 11 شركة إضافية من شركات الأسهم الخاصة – ليصل العدد الإجمالي إلى 21 – وأربع شركات إضافية من شركات البحث، من بينها "هايدريك آند ستراجلز" و"إيجون زيندر"، للانضمام إلى الشريك المؤسس "سبنسر ستيوارت". ويتعهد هؤلاء الشركاء بنشر الفرص المتاحة للانضمام إلى مجالس الإدارة خصيصاً للمرشحين المتنوعين ضمن شبكة "ديليجنت" للمدراء.

وتهدف المبادرة إلى إمداد أنظمة تعيين المدراء بالشفافية وجعل العملية مفتوحة أمام شبكات متنوعة. ومن خلال العمل المباشر مع صانعي القرار الذين يلعبون دوراً أساسياً في تغيير الوضع القائم، تعمل "ديليجنت" من خلال مبادرة القيادة الحديثة على الاستفادة من البيانات والتكنولوجيا لدفع التنوع على أعلى المستويات في المؤسسات الرائدة في العالم، مع التركيز على زيادة الفرص والتعيينات للمجموعات غير الممثلة تاريخياً كما يجب.

وقال برايان ستافورد، الرئيس التنفيذي لشركة "ديليجنت" في هذا السياق: "نهدف من خلال مبادرة القيادة الحديثة إلى تزويد الشركات بإمكانية الوصول إلى شبكة المواهب الأكثر تنوعاً من خلال بثّ الشفافية في عمليات التعيين في المجالس التنفيذية ومجالس الإدارة". وأضاف: "تعلمنا على مر السنين أن تنويع مجالس الإدارة يتطلب الخروج من الدوائر المهنية التقليدية. إنها في الغالب مشكلة في التشبيك، وليست مشكلة في الموارد. تجد مبادرة القيادة الحديثة حلاً لهذه المشكلة من خلال تقديم مستوى جديد من الوصول والشفافية".

أطلِقت مبادرة القيادة الحديثة في يونيو وشهدت نجاحاً هائلاً، حيث قاربت 100 منصب مفتوح في مجالس الإدارة سيشغلها مرشحون متنوعون. وفي إطار المبادرة، تفخر الآن شبكة "ديليجنت" للمدراء - وهي المجتمع الأكبر والأكثر تنوعاُ في العالم من المواهب الجاهزة للدخول إلى مجالس الإدارة - بأكثر من 500 شخص تم إعدادهم لشغل مناصب في مجالس الإدارة وفقاً لترشيحات مدراء حاليين لشركات عامة. وجنباً إلى جنب، تغير مبادرة القيادة الحديثة وشبكة "ديليجنت" للمدراء الطريقة التي تحدد بها مجالس الإدارة المواهب الجديدة وتضمها إليها، ما يجعل عملية اختيار أعضاء مجلس الإدارة أكثر شفافية من أي وقت مضى.

ولتعزيز الزخم الحالي المحيط بمبادرة القيادة الحديثة اليوم، تقوم "ديليجنت" بالخطوات التالية:

  • التعاون مع 11 شركة إضافية من شركات الأسهم الخاصة لفتح مناصب في مجالس الإدارة أمام مرشحين متنوعين لتولي الإدارة. ومن بين شركات الأسهم الخاصة التي دخلت مؤخراً في شراكة مع "ديليجنت" كل من  "تي بيه جي" و"فرانسيسكو بارتنرز" و"آي سي في بارتنرز" و"جي آي بارتنرز" و"نيو ماونتن كابيتال"  و"ذا جوردان كومباني" و"ذا ريفر سايد كومباني" و"بالاديوم إكويتي بارتنرز" و"آرجاند بارتنرز" و "سوميرو إكويتي بارتنرز" و"بلو بوينت كابيتنال بارتنرز". ومع هذه الإضافات، تضم مبادرة القيادة الحديثة الآن ما مجموعه 21 شركة من شركات الأسهم الخاصة.
  • الاستعانة بشركات بحث إضافية لنشر عمليات البحث ومشاركتها على نطاق أوسع بطريقة غير مسبوقة. وبالإضافة إلى الشراكة المستمرة مع "سبنسر ستيوارت"، تشمل أحدث الشركات التي دخلت في شراكة مع "ديليجنت" كلاً من "إيجون زيندر" و"هايدريك آند ستراجلز" و"إس بيه إم بي".
  • التعاون مع الجمعية الوطنية لشركات الاستثمار وأعضاء مجلس الاستثمار الأمريكي لحشد المزيد من التأييد لضرورة تنويع مجالس الإدارة داخل شركات الأسهم الخاصة الرائدة.
  • الشراكة مع 10 مؤسسات إضافية مهمتها التنويع في المسؤولين التنفيذيين والمدراء، من بينها "أثينا ألاينس" و"بلاك نورث"، و"سيغما باي فيز بلاكز" في لجنة مجالس إدارة الشركات، ومؤسسة "تويغو". ومن خلال هذه الشراكات، توسع "ديليجينت" شبكة مدرائها لتشمل أعضاء ومنتسبين إلى 15 منظمة تركز على التنوع القيادي.

وفي هذا السياق، قال بن هولزيمر، الشريك ورئيس قسم الموارد البشرية في "تي بيه جي كابيتال": "يسر شركة ’تي بيه جي‘ الانضمام إلى مبادرة ’ديليجنت‘ للقيادة الحديثة الداعمة لرؤيتهما المتمثلة في إنشاء سوق ديناميكي وشفاف للمواهب المتنوعة". وأضاف: "على مدى السنوات القليلة الماضية، ركزنا على زيادة التنوع الجنساني والعرقي والإثني في حافظتنا من مجالس إدارة الشركة، ودخلنا منذ ذلك الحين في شراكة مع شركاتٍ عينت أكثر من 80 امرأة في منصب مدير. ونتطلع إلى الاستفادة من منصة ’ديليجنت‘ للتأسيس على هذا العمل الرائع، بالتزامن مع الإحالة إلى العديد من التنفيذيين الموهوبين والمتنوعين الذين حالفنا الحظ بالتعرف عليهم من خلال شبكتنا الواسعة".

وقال آشلي سمرفيلد، الشريك الإداري لشؤون ممارسات مجلس الإدارة في "إيجون زيندر": "نحن في ’إيجون زيندر‘ نؤمن بالقيادة من أجل عالم أفضل. وإننا مقتنعون بأن إشراك مجموعة متنوعة أكثر من أي وقت مضى من الأفراد الموهوبين في قاعات مجالس إدارة الشركات الكبرى سيكون له تأثير إيجابي على الأداء والثقافة وأصحاب المصلحة في المؤسسات حول العالم. ويشرفنا أن نكون جزءاً من هذه المبادرة التي تقودها ’ديليجنت‘ وشركاؤها الآخرون".

ومن جهته قال ليندون تايلور، الشريك الإداري لممارسات التنوع والشمول في "هايدريك آند ستراجلز": " يتعين على مجالس الإدارة والمؤسسات تغيير نماذجها وتعاريفها ونهجها في التنوع والشمول لرؤية تغيير حقيقي في التمثيل المتنوع - بدءاً من أعلى المستويات. وأضاف: "نحن متحمسون لأن نكون جزءاً من مبادرة ’ديليجنت‘ للقيادة الحديثة ولمساعدة القادة على تكوين أفضل الفرق المتنوعة الممكنة".

أما نانسي سيمز، رئيسة مؤسسة "تويغو" فقالت: "هناك فرص هائلة لتغيير السرديات حول تنوع مجلس الإدارة ولتوفير طريقة للمؤسسات للتواصل مع المواهب عبر مبادرة القيادة الحديثة". وأضافت: "إنه لمن دواعي سرورنا أن نكون جزءاً من هذا الجهد لدعم أعضاء مؤسسة ’تويغو‘ وشبكتنا الأوسع نطاقاً الذين لديهم الطموح والخبرة للعمل في مجالس الإدارة".

هذا ويتكون الشركاء الأساسيون في مبادرة القيادة الحديثة من 10 من شركات الأسهم الخاصة الرائدة، وهي "إنسايت بارتنرز" و"كلير لايك كابيتال" و"فيستا إيكويتي بارتنرز" و"هيلمان آند فريدمان" و"إتش جي" و"جنستار كابيتال" و"تي إيه أسوشيتس" و"كي 1 إنفستمنت مانجمنت" و"أورورا كابيتال بارتنرز" و"وجراين مانجمنت" لتحديد وإنشاء مناصب في مجالس الإدارة لمرشحين متنوعين لمنصب الإدارة. وشمل الإطلاق أيضاً شراكة مع شركة "سبنسر ستيوارت" الاستشارية المتخصصة في البحث التنفيذي والقيادة، بهدف إيجاد الفرص والترويج لها.

لمحة عن "ديليجنت"

"ديليجنت" هي شركة رائدة في مجال الحوكمة الحديثة. تمكّن الشركة القادة من تحويل الحوكمة إلى ميزة تنافسية. تستفيد "ديليجنت" من رؤية لا مثيل لها من فريق من المبتكرين الرائدين في القطاع، وتقنيات تطبيقات البرمجيات كخدمة المتكاملة والشديدة الأمان، وتساهم مجموعة حلولها الرائدة في القطاع بتغيير طريقة إنجاز الأعمال على مستوى المجالس والمسؤولين التنفيذيين. ويعتمد القادة على "ديليجنت" لتحفيز المساءلة والشفافية، إلى جانب تلبية أولويات أصحاب المصلحة وحاملي الأسهم. تعمل تطبيقاتها الموثوقة على تسهيل الأعمال اليومية لمجلس الإدارة واللجان، ودعم سبل التعاون، وتأمين مشاركة المعلومات. وباعتبارها كياناً مصمماً لمساعدة مؤسسات القطاعين العام والخاص على حد سواء، تساعد "ديليجنت" في تمهيد الطريق أمام حقبة جديدة من الحوكمة الحديثة.

يعتمد أكثر من 19 ألف مؤسسة ونحو 700 ألف قائد في أكثر من 90 بلداً على شركة "ديليجنت"، باعتبارها أكبر شبكة عالمية تضم المدراء والرؤساء التفيذيين للشركات. وتتولى "ديليجنت"، التي تراعي الشمولية وإمكانية الوصول، تقديم خدماتها لبعض من أكبر الهيئات الحكومية العامة، بما في ذلك أكثر من 50 في المائة من الشركات المدرجة على قائمة "فورتشن 1000"، و70 في المائة من الشركات المدرجة في مؤشر "فوتسي 100" المرموق، و65 في المائة من الشركات المدرجة في بورصة أستراليا. 

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على الرابط الإلكتروني التالي: /https://www.businesswire.com/news/home/20200917005593/en

 

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق