روي هودسون يشير لاعتزاله التدريب عقب نهاية الموسم مع واتفورد

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أشار الإنجليزي روي هودسون لرحيله عن تدريب واتفورد بنهاية الموسم.

المدرب البالغ 74 عاما تولى المهمة في يناير الماضي خلفا للإيطالي كلاوديو رانييري.

ويبتعد واتفورد عن مراكز البقاء في الدوري الإنجليزي بفارق 12 نقطة وإذا لم يستطع الفوز على كريستال بالاس يوم السبت المقبل سيتأكد هبوطه للدرجة الأولى.

وقال هودسون لشبكة "سكاي سبورتس" الإنجليزية: "كان قرارا بسيطا بيني وبين جينو بوزو وسكوت دوكسبيري وأخبراني بأنه لدينا وظيفة تحتاج للكثير".

وأضاف "جعلت الأمر واضحا هو عقد قصير الأمد لنهاية الموسم وعدت من اعتزالي لأداء عمل جيد".

وأردف "للأسف المهمة تقترب من النهاية واستمتعت بهذا العمل، واعتقد أنني لن أضع اسمي في قصص قادمة أخرى، لأن الدوري الإنجليزي من أكثر المسابقات المتطلبة في العالم".

وأكمل "وربما اعتقد أنني استحق اتخاذ خطوة للخلف، استمتعت قليلا بوقتي الحر في قضاء بعض الوقت مع زوجتي ونجلي".

وحصد هودسون وسام الإمبراطورية البريطانية عن خدماته في عالم كرة القدم.

ويعتبر هودسون المدرب الثالث لواتفورد في الموسم الحالي، بعد تشيسكو مونوز الذي بدأ الموسم وكلاوديو رانييري.

روي هودسون بدأ مسيرته كلاعب كرة قدم في كريستال بالاس عام 1965، قبل أن يعتزل اللعب عام 1976.

في نفس العام، بدأ هودسون مسيرته التدريبية الطويلة، وكانت أولى محطاته الكبيرة عام 1995 رفقة إنتر ميلان، إذ حصل معهم على وصافة كأس الاتحاد الأوروبي.

هودسون في مسيرته تولى أيضا تدريب منتخب الإمارات بين 2002 إلى 2004، وفنلندا من 2006 إلى 2007.

وكانت العودة إلى إنجلترا عبر فولام عام 2007، حيث استمر معهم حتى 2010 وحصل مجددا على وصافة كأس الاتحاد الأوروبي.

وكانت المحطة الأكبر على صعيد الأندية بعدها رفقة ليفربول بموسم 2010-2011، قبل تولي تدريب وست بروميتش ألبيون في موسم 2011-2012.

روي هودسون بعد ذلك تولى تدريب منتخب إنجلترا في أكبر مناصبه التدريبية، واستمر معهم من 2012 إلى 2016، حيث قادهم في يورو 2012 وكأس العالم 2014، ويورو 2016.

المدرب صاحب الـ 74 عاما كانت محطته الأخيرة في التدريب مع فريق كريستال بالاس بنهاية الموسم الماضي، إذا نجح في قيادته لتفادي الهبوط في أربع مواسم متتالية.

اقرأ أيضا

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق