بعد إصابة شرطي.. السلطات الإنجليزية تفتح تحقيقا حول أحداث لقاء يونايتد وليفربول

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

فتحت الشرطة الإنجليزية تحقيقًا بعد إصابة شرطي وحاجته لعلاج طارئ في المستشفى بسبب الاحتجاج الذي أدى إلى تأجيل مباراة مانشستر يونايتد وليفربول في الدوري الإنجليزي.

وأعلنت رابطة الدوري الإنجليزي يوم الأحد تأجيل مباراة مانشستر يونايتد ضد ليفربول في الدوري بعد اقتحام جماهير الشياطين الحمر لملعب أولد ترافورد.

وأفادت شرطة مانشستر الكبرى في بيان "لقد أصيب شرطيان، أحدهما هوجم بزجاجة وأصيب بجرح كبير في وجهه مما تطلب علاجا طارئا في المستشفى".

وتجمعت أعداد كبيرة من المشجعين خارج ملعب أولد ترافورد ووقعت اشتباكات مع الشرطة أثناء تحركها لتفريق الحشد وألقيت أشياء على الضباط والخيول.

وانتقد روس جاكسون مساعد قائد الشرطة سلوك الجماهير ووصفه بالطائش والخطير.

نادي مانشستر يونايتد نشر بيانا رسميا عبر موقعه يوم الأحد جاء فيه: "بعد مناقشة بين الشرطة والدوري الإنجليزي والأندية تم تأجيل مباراتنا ضد ليفربول لاعتبارات تتعلق بالسلامة والأمن حول احتجاج الجماهير".

وأضاف البيان "ستجرى المناقشات مع الدوري الإنجليزي لتحديد موعدا لاحقا للمباراة".

وأكمل "نعرف جيدا أن جماهيرنا متحمسون للنادي ونقر تماما بالحق في حرية التعبير والاحتجاج السلمي".

وأتم البيان "ومع ذلك فإننا نشعر بالأسف لتعطيل الفريق وتعريض المشجعين والموظفين والشرطة للخطر، ونشكر الشرطة على دعمهم وسنساعدهم في أي تحقيقات لاحقة".

واقتحمت مجموعة كبيرة من جماهير مانشستر يونايتد ملعب أولد ترافورد الخاص بالفريق، وذلك قبل ساعات من مواجهة ليفربول في الدوري الإنجليزي.

وجاء اقتحام الجماهير لملعب أولد ترافورد احتجاجا على عائلة جليزر المالكة للنادي الإنجليزي.

وطالبت جماهير يونايتد العائلة المالكة للنادي بالرحيل، بعدما وصل الشعور السيئ من الجماهير تجاه ملاك النادي إلى قمة مستواه في السنوات الأخيرة بسبب أزمة دوري السوبر الأوروبي.

video:1

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق