الأهلي في المونديال (4) - تريكة يهزم بطل اليابان وإنجاز جديد للمارد الأحمر

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عاد الأهلي للمشاركة في كأس العالم للأندية للمرة الرابعة في التاريخ، وذلك بعد غياب عن البطولة 4 سنوات.

الأهلي استعاد لقبه الإفريقي الغائب من عام 2008 بعدما فاز على الترجي التونسي في رادس وتوج بطلا للقارة السمراء عام 2016.

وبعد أن ذهب تنظيم كأس العالم للأندية للإمارات في 2009 و2010، عاد لليابان مرة أخرى، ليصادف مشاركة الأهلي في البطولة أن تكون في بلاد الشمس المشرقة.

الأهلي في المونديال.. سلسة يقدمها لكم FilGoal.com عن مشاركات المارد الأحمر السابقة في كأس العالم للأندية.

وذلك قبل أيام من ظهور الأهلي للمرة السادسة في كأس العالم بعد تتويجه بدوري أبطال إفريقيا 2020، والتأهل للمشاركة في مونديال الأندية الذي يقام في قطر.

ويفتتحه الأهلي بمواجهة الدحيل القطري يوم الخميس المقبل.

اقرأ الحلقة الأولى -

اقرأ الحلقة الثانية -

اقرأ الحلقة الثالثة -

ويقدم FilGoal.com الحلقة الرابعة لكم.

مدرب جديد

أوقعت القرعة الأهلي في مواجهة هيروشيما الياباني في الدور الثاني، بعدما فاز ممثل اليابان على أوكلاند سيتي النيوزيلندي في الدور التمهيدي.

ولأول مرة يذهب الأهلي للمشاركة في كأس العالم للأندية دون مدربه البرتغالي مانويل جوزيه.

لأن حسام البدري كان وقتها هو المدير الفني للأهلي.

الدوري المصري متوقف ولا يوجد كرة قدم.

وكالعادة سافر الأهلي قبل أسبوع من أول مباراة للاعتياد على الأجواء الباردة في اليابان والتغلب على فارق التوقيت.

شارك الأهلي في البطولة بمجموعة مختلفة من اللاعبين عن الذين شاركوا في مونديال الأندية قبل سنوات.

قائمة جديدة

رحل أحمد حسن وعصام الحضري وجيلبيرتو وشادي محمد وعماد النحاس وإسلام الشاطر وغيرهم.

وانضم وليد سليمان وعبد الله السعيد ومحمد ناجي "جدو" وشريف إكرامي وتريزيجيه.

وقبل المشاركة في البطولة تعرض وليد سليمان نجم الأهلي والذي كان يقدم مستوى مميز وقاد الفريق للفوز على الترجي لإصابة في غضروف الركبة.

لكن وليد فضل عدم إجراء الجراحة إلا بعد البطولة من أجل المشاركة مع الأهلي.

التفوق على صاحب الأرض

بدأ الأهلي المباراة أمام هيروشيما، وكان الأفضل فوق أرض الملعب.

ونجح الأهلي في التقدم مبكرا عن طريق السيد حمدي بعد عرضية من أحمد فتحي.

لكن هيروشيما استطاع التعادل قبل نهاية الشوط الأول.

ضربة قوية

الحدث الأهم في المباراة لم يكن فوز الأهلي كما يعلم الجميع أو هدف محمد أبو تريكة.

بل كان إصابة حسام غالي قائد الأهلي وقتها بقطع في الرباط الصليبي.

خرج حسام غالي من الملعب بعدما كان يقدم خلال هذه الفترة مستوى مميز، وابتعد عن الملاعب لعدة شهور.

وفي الشوط الثاني سجل أبو تريكة هدف فوز الأهلي بطريقة رائعة في شباك الفريق الياباني.

تأهل الأهلي لنصف النهائي لمواجهة كورينثيانز البرازيلي.

اعتمد حسام البدري على رامي ربيعة في وسط الملعب لتعويض غياب حسام غالي.

الأهلي خسر بهدف أمام بطل أمريكا الجنوبية الذي تأهل للنهائي لمواجهة تشيلسي، وقدم أداء مميز في المباراة رغم الهزيمة.

تحول الأهلي لمباراة المركزين الثالث والرابع ضد مونتيري المكسيكي.

خسر الأهلي أمام مونتيري بهدفين دون رد، وحصل على المركز الرابع في كأس العالم للأندية.

إنجاز أهلاوي جديد

إنجاز جديد للأهلي في مونديال الأندية بعدما احتل المركز الثالث عام 2006، وبعد 6 سنوات احتل المركز الرابع.

وهو الإنجاز الجديد للكرة الإفريقية أيضا في البطولة بعدما وصل مازيمبي الكونغولي للنهائي عام 2010 وخسر أمام إنتر ميلان الإيطالي.

لعب كورينثيانز أمام تشيلسي وفاز عليه بهدف دون رد، ومرة أخرى توج بطل أمريكا الجنوبية بلقب كأس العالم للأندية على حساب بطل أوروبا.

عاد الأهلي إلى مصر بعد انتهاء مشاركته في مونديال الأندية للمرة الرابعة في اليابان، محققا إنجازا جديدا باحتلاله المركز الرابع في البطولة.

انتهت الحلقة الرابعة من سلسلة الأهلي في المونديال. إلى اللقاء في الحلقة الخامسة

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق