"السفور والانفتاح الشديد".. توظيف امرأة سعودية بشروط يثير جدلاً في تويتر

وكالة أخبار المرأة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
جدة - " وكالة أخبار المرأة "

تناقل مستخدمو موقع تويتر في السعودية، السبت، خبراً مفاده اشتراط شركة خاصة السفور (خلع الحجاب) بالنسبة للسعوديات المتقدمات بطلب عمل.
وتصدر هاشتاغ #شركة_تشترط_خلع_الحجاب_للتوظيف قائمة الترند في المنصة الزرقاء، والذي استنكر مغردون من خلاله الشرط الذي يتنافى مع تقاليد المجتمع السعودي المحافظ.
وكانت أبرز التغريدات مرفقة بلقطات شاشة (سكرين شاتس) مأخوذة من محادثة أجريت عبر تطبيق "واتسآب"، بين امرأة سعودية تبحث عن وظيفة وصاحب شركة سياحية يبحث عن توظيف سكرتيرية.
ووفق الصور المتداولة فإن صاحب الشركة اشترط على المرأة المتقدمة لطلب العمل"كشف وجه" وأن يكون تعاملها معه "منفتحاً كثيراً" (فري أوبن مايند)، و"وناسة".
وردّت عليه المتحدثة قائلة إن عملها معه لن "يخرج عن إطار العمل…" ليرد عليها بـ "لا".
المغردون السعوديون طالبوا بمحاسبة الشركة وحماية الفتيات من "الاستغلال" منتقدين تفضيل "بعض التجار" توظيف الأجانب بدل السعوديين لبحثهم عن "الفلة والوناسة" في حين يبررون عدم توظيفهم السعوديين لأنهم لا "يحبون الشغل".
وغرّد صاحب حساب "أحمد البارقي" قائلاً: "الموضوع خطير جداً نأمل الجهات المسؤله التحقق من هذا الموضوع".
وطالب مغردون "وضع حد، وعقوبه قاسية لمن يستغل بناتنا، وابتزازهن من أجل وظيفة. سواءا أجنبي أو سعودي."
وألقى حساب "محمد الشهري" اللوم على وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية وقال بأنها جعلت "للاجنبي كلمة على أبناء وبنات وطنكم".
فيما توجه حساب رائد الزهراني "إلى السادة في وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية" بالقول "هل يحق لشركة تعمل داخل السوق السعودي أن تمنع مواطنة من الوظيفة بحجّة (الحجاب) وأن من ضمن الشروط أن تكون المتقدمة أوبن مايند (منفتحه) وهل توجد وظيفة بمسمى خاصة (وناسة) نتمنى رد حازم من قبلكم".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق