الأزهر و«الإفتاء» يحرمان احتكار «أنابيب الأكسجين»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكد الأزهر الشريف ودار الإفتاء المصرية، الأثنين، أن الشريعة الإسلامية ترفض كافة صور وأشكال الاحتكار ومنها احتكار المستلزمات الطبية خاصة «أنابيب الأكسجين»، بما يعنى أن المغالاة فى أسعارها حرام شرعا خصوصا خلال الأزمات.

وقال الأزهر إن الإسلام يحرم الغش، والخداع، والكذب، واستغلال حاجة الناس، ورسخ القواعد والأسس فى المعاملات بين الناس لتقوم على الصدق والعدل والأمانة، وحرم فيها الغش، والخداع، والكذب، واستغلال حاجة الناس، لذا كان احتكار السلع واستغلال حاجة الناس إليها جريمة دينية واقتصادية واجتماعية، وانحراف عن منهج الله فى أوقات الأزمات والمِحن؛ والاحتكار المحرم شامل لكل ما يحتاج إليه الناس من الغذاء والعلاج والسلع والعقارات من الأراضى والمساكن، وكذلك العمال والخبرات العلمية والمنافع؛ وأى شيىء يلحق ضررا بعامة الناس حال تخزينه أو رفع سعره.

وأوضح الأزهر أن من يُضيِّق على الناس فى حياتهم يسلك سلوكًا مُحرّمًا، ويجب معاقبته من جانب السلطات المختصة التى يجب أن تحمى الأفراد باتخاذ الإجراءات المناسبة لإنهاء الاحتكار، وطمأنة نفوس مواطنيها.

كما أكدت دار الإفتاء أن إلزام الحكومة المواطنين بدفع غرامات مالية عند مخالفتهم الإجراءات الوقائية لمنع انتشار فيروس كورونا، أمر مشروع لأنه يحقق المقاصد الشرعية العليا فى ضبط النظام العام، مشددة على رفض الشريعة الإسلامية للاحتكار بكل صوره وأشكاله خاصة المستلزمات الطبية ومنها « أنابيب الأكسجين».

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    140,878

  • تعافي

    113,480

  • وفيات

    7,741

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق