رئيس الوزراء: امتحانات الثانوية العامة هذا العام مزيج بين منظومتين (التفاصيل)

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، مؤتمرا صحفيا بمقر مجلس الوزراء؛ لإعلان القرارات الخاصة بأداء امتحانات شهادة الثانوية العامة لهذا العام، وذلك بحضور الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، والدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وأكد مدبولي أن الشاغل الأول للحكومة هو استقرار أداء الامتحانات، وأن يتمكن جميع الطلاب من أداء تلك الامتحانات بصورة مستقرة وهادئة، منوهاً إلى أن ما تم من تجارب ومتابعة على مدار الشهرين الماضيين يدعو للاطمئنان على كفاءة الشبكة والبنية الأساسية الرقمية.

ونوه رئيس الوزراء إلى أن الاجتماع الذي عقده الرئيس اليوم حرص خلاله على الاطمئنان على أن المنهجية الجديدة في أداء الامتحانات وطبيعة تلك الامتحانات تضمن عدم حدوث أي عائق لأي طالب خلال أدائه للامتحانات، مضيفاً أن الرئيس عبدالفتاح السيسي وجه بأن تكون الامتحانات هذا العام عبارة عن مزيج بين المنظومة الرقمية والورقية، وذلك لتدارك أي مشكلة تقنية في أداء الامتحانات، وذلك بما يبعث على زيادة الاطمئنان لدى الطلاب.

وأضاف مدبولي «عندما بدأنا منذ عامين لإحداث التطوير المطلوب لهذه المرحلة للطلاب الذين أصبحوا حاليا في شهادة إتمام الثانوية العامة، بدأت الدولة في تطبيق منظومة جديدة»، مشيراً إلى أنه تم اختزالها من قبل الكثيرين بأنها «منظومة التابلت»، لكن الأمر تخطى ذلك إلى تطوير أشمل وأعمق، يتضمن إجراء امتحانات لقياس مدى استيعابهم وفهمهم للمناهج الدراسية بدلا من عملية الحفظ والتلقين التي كان لها نتائج سلبية على قدرات وفهم الطلاب لما تم تدريسه، ولاسيما عند التحاقهم بالمرحلة الجامعية.

من جانبه، أوضح الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أنه قام اليوم بالعرض على رئيس الجمهورية تفاصيل الشبكة المقامة لربط أكثر من ٢٥٠٠ مدرسة، والتي تعتمد بشكل كامل على كابلات الألياف الضوئية، واصفا إياها بأنها تعد أحدث وسيلة للربط والأكثر أمانًا، حيث لا تعتمد هذه الشبكة بأي شكل من الأشكال على شبكة الإنترنت العادية، ومن ثمّ فإن كل الشبكة الرقمية هي شبكة مُغلقة مخصصة لأغراض التعليم بين المدارس ووزارة التربية والتعليم والتعليم الفني

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق