لماذا تغيرت الساسية التركية تجاه مصر؟.. عمرو موسى يجيب

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تحدث عمرو موسى، الأمين العام الأسبق لجامعة الدول العربية عن رأيه في تغيير السياسة التركية تجاه مصر خلال الفترة الأخيرة، موضحًا أنهم تفهموا ضرورة التفاهم مع مصر.

قال «موسى» في تصريحات تلفزيونية مع الإعلامي عمرو أديب في برنامج «الحكاية» المُذاع على قناة «mbc مصر» مساء الاثنين، إن «هم من ضمن من أفاقوا إلى أنهم إذا أرادوا فعل شيء مع مع مصر فلا بد من التفاهم سياسيًا، حيث لم تنقطع العلاقات الاقتصادية بين مصر وتركيا، وإنما لم يكن هناك تفاهم بين البلدين».

أضاف: «ما يشغلني ليس مجرد صورة تجمع الرئيس عبدالفتاح السيسي بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وإنما هو كيفية إعادة بناء العلاقة المصرية التركية بشكل مناسب، مع الفهم الجيد لمدى قوتنا وما نريده بالإضافة إلى متطلباتنا في ما يتعلق بليبيا والتي إذا لم يتم التعامل معها بإيجابية فقد ينقلب الوضع مرة أخرى ومصر قادرة على ذلك»، موضحًا أن المصالح المصرية يجب الدفاع عنها، كما يجب أيضًا الرد على الآخرين بنفس اللغة.

تابع: «تركيا وجدت أنها لم تكسب شيء من سياستها العدائية تجاه مصر، في حين أن الدول العربية سواء المتفقة مع مصر أو غير المتفقة معها، دائمًا ما يتحدثون عن أن مصر هي أمهم ويقفون عند حد معين في الإضرار بها، وهذا الحديث سمعته تركيا من العديد من القادة العرب وغير العرب.

أخبار ذات صلة

0 تعليق