تهمة الاحتيال تنتظر ريال مدريد

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

يواجه نادى ريال مدريد الإسبانى تهمة الاحتيال على القانون بسبب حصوله على قرض بقيمة 200 مليون يورو فى 2016.

ونشرت صحيفة «موندو ديبورتيفو» الكتالونية وثيقة مسربة تكشف اتفاقا بين ريال مدريد وأحد صناديق الاستثمار فى جزر كايمان الواقعة بالبحر الكاريبى من أجل الحصول على قرض بقيمة 200 مليون يورو خلال عام 2016، وهو الأمر الذى يضع الملكى تحت طائلة القانون بتهمة الاحتيال.

وأضافت الصحيفة أن صندوقا استثماريا مملوكا لشركتين من جزر كايمان، يقدم قرضا بقيمة 200 مليون يورو لصالح ريال مدريد ورئيسه، ولكن الأزمة تكمن فى مخالفة القانون الإسبانى للأندية، حيث يتهرب بذلك بطل الدورى الإسبانى من الضرائب.

ويحق للحكومة الإسبانية الحصول على ضرائب بنسبة 24% من قيمة القرض، ولكن لجأ ريال مدريد برئاسة فلورنتينو بيريز للتحايل والحصول على الأموال من جزر كايمان للتهرب من الضرائب، وهو ما يعد مخالفًا ويواجه عقوبة الاحتيال على القانون.

فى سياق آخر مازال ريـال مدريد لم يتوصل حتى الآن لاتفاق، مع قائده سيرجيو راموس، حول تجديد عقده الذى ينتهى بنهاية الموسم الحالى.

ويريد راموس، الحصول على نفس راتبه الحالى (12 مليون يورو)، فى العقد الجديد، لكن النادى الملكى طلب تخفيضه بنسبة 10%، للتكيف مع الظروف الاقتصادية التى خلفتها أزمة فيروس كورونا.

وبحسب تصريحات الصحفى خوليو بوليدو، لإذاعة «كادينا سير» الإسبانية، فإن راموس لا يفكر فى التوقيع لنادٍ آخر.

وقال بوليدو: «راموس واضح جدًا أنه يريد البقاء فى ريال مدريد، وأعتقد أنه إذا كان عليه أن يبذل جهدًا، فسوف يفعل فى النهاية».

وتابع: «قائد ريال مدريد يستمر بنفس النية، التى طالما كانت فى رأسه، وهى الاستمرار فى النادى».

وكان برنامج «تشيرنجيتو» الإسبانى، قد ذكر مؤخرا أن عرض الميرينجى، هو أفضل عرض يملكه راموس حاليًا.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    178,774

  • تعافي

    138,183

  • وفيات

    10,404

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق