«أرجوك سامحني».. سائق يترك رسالة لوالده قبل انتحاره بسبب لعبة مراهنات إلكترونية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

كشفت تحقيقات النيابة العامه في واقعة انتحار سائق بمنطقة الساحل عن تفاصيل إنسانية مثيرة.

وتبين أن الضحية كتب رسالة قبل وفاته تركها لوالده قال فيها إنه انهى حياته من أجل ان يستريح منه الجميع، راجيا من والده السماح.

واستمع المستشار احمد خطاب رئيس النيابة لاقوال الاب الذي اكد مرور الابن بأزمة نفسية في الفترة الأخيرة.

وقال الاب: «لقيته كاتب لى ورقة بها: أرجوك سامحنى».

كانت مديرية أمن القاهرة تلقت بلاغًا يفيد انتحار «باسم. أ. و» 28 سنة يعمل سائقًا بشركة لتوصيل المواطنين بإلقاء نفسه من نافذة شقته بالطابق الرابع، ما أسفر عن إصابته بكسر بعظام الجمجمة، نتيجة سقوطه على سيارة.

وبمناظرة الجثة تبين وجود جرح قطعي باليد اليسرى والقدم اليسرى، وأسفل الذقن، وتبين قيام الشاب بإحداثها بنفسه مستخدمًا شفرتي موس عثر عليهما بداخل غرفة نومه، قبل إلقاء نفسه، وعثر على رسالة نصية مفادها أنه قام بالانتحار.

وبسؤال والده مدير فندق وشقيقه طالب مقيمان بذات العقار، ذكرا أنه انتحر بسبب قيامه بلعب لعبة مراهنات إلكترونية تسمى «أوليمبيك ترند» من خلال الكمبيوتر، وقد خسر من خلالها مبلغ مالي 50 ألف جنيه، مما أدى إلى مروره بأزمة نفسية واكتئاب، وأقدم على أثرها على الانتحار.

تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وباشرت النيابة التحقيق.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    111,009

  • تعافي

    101,179

  • وفيات

    6,465

أخبار ذات صلة

0 تعليق