بحوث علمية جديدة حول القطاع السمكي في السلطنة

الوطن (عمان) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

في الاقتصاد 1 يونيو,2021  نسخة للطباعة

مسقط ـ (الوطن):
نشر مركز العلوم البحرية والسمكية في المديرية العامة للبحوث السمكية بوزارة الثروة الزراعية والسمكية وموارد المياه عشرة بحوث علمية عن المصايد السمكية والبيئة البحرية والتنوع البيولوجي البحري في مياه السلطنة في كتاب صدر حديثا خلال العام الجاري 2021م وهو كتاب البحار العربية: التنوع البيولوجي والبيئي التحديات وتدابير الحفظ لمؤلفه الخبير الدولي ليث عبد الجليل جواد.
واشتمل الكتاب على عدد من الفصول للبحوث العلمية التي نفذها المركز والتي لها بعد إقتصادي في تنمية وتطوير قطاع الثروة السمكية في السلطنة وزيادة الإنتاج السمكي وتحقيق الأمن الغذائي وفتح مجالات جديدة للإستثمار في القطاع السمكي وتنفيذ مشاريع التصنيع الغذائي وتوفير فرص العمل للأيدي العاملة الوطنية.
كما عرض الكتاب بحوثا علمية نفذت من قبل الباحثين العمانيين بمركز العلوم البحرية والسمكية تغطي مواضيع عن المصايد السمكية وخصائصها البيولوجية وتركيبة المخازين السمكية وكذلك شملت مواضيع عن البيئة البحرية وتأثيراتها على الأسماك الكبيرة والصغيرة ومواضيع عن التنوع البيولوجي وتصنيفات الأنواع السمكية التي تزخر بها مياه السلطنة.
وأوضح الدكتور عبد الله بن حمد النهدي مدير مركز العلوم البحرية والسمكية بأن نشر عشرة بحوث علمية عن القطاع السمكي في السلطنة نفذها الباحثون في المركز في كتاب علمي تخصصي يعد منجزا علميا يجمع بين الجانبين العلمي والإقتصادي وثمرة لجهود تراكمية مستمرة للمركز ويساهم في إثراء الجانب العلمي والبحثي ويوثق علميا تطور القطاع السمكي بالسلطنة ويقدم المعلومة العلمية لمن يريد الإستثمار في قطاع الثروة السمكية الذي يعد في صدارة القطاعات غير النفطية أهمية للسلطنة كما يعد الكتاب مرجعا للطلبة والباحثين والمهتمين من داخل وخارج السلطنة.

2021-06-01

مسقط ـ (الوطن):
نشر مركز العلوم البحرية والسمكية في المديرية العامة للبحوث السمكية بوزارة الثروة الزراعية والسمكية وموارد المياه عشرة بحوث علمية عن المصايد السمكية والبيئة البحرية والتنوع البيولوجي البحري في مياه السلطنة في كتاب صدر حديثا خلال العام الجاري 2021م وهو كتاب البحار العربية: التنوع البيولوجي والبيئي التحديات وتدابير الحفظ لمؤلفه الخبير الدولي ليث عبد الجليل جواد.
واشتمل الكتاب على عدد من الفصول للبحوث العلمية التي نفذها المركز والتي لها بعد إقتصادي في تنمية وتطوير قطاع الثروة السمكية في السلطنة وزيادة الإنتاج السمكي وتحقيق الأمن الغذائي وفتح مجالات جديدة للإستثمار في القطاع السمكي وتنفيذ مشاريع التصنيع الغذائي وتوفير فرص العمل للأيدي العاملة الوطنية.
كما عرض الكتاب بحوثا علمية نفذت من قبل الباحثين العمانيين بمركز العلوم البحرية والسمكية تغطي مواضيع عن المصايد السمكية وخصائصها البيولوجية وتركيبة المخازين السمكية وكذلك شملت مواضيع عن البيئة البحرية وتأثيراتها على الأسماك الكبيرة والصغيرة ومواضيع عن التنوع البيولوجي وتصنيفات الأنواع السمكية التي تزخر بها مياه السلطنة.
وأوضح الدكتور عبد الله بن حمد النهدي مدير مركز العلوم البحرية والسمكية بأن نشر عشرة بحوث علمية عن القطاع السمكي في السلطنة نفذها الباحثون في المركز في كتاب علمي تخصصي يعد منجزا علميا يجمع بين الجانبين العلمي والإقتصادي وثمرة لجهود تراكمية مستمرة للمركز ويساهم في إثراء الجانب العلمي والبحثي ويوثق علميا تطور القطاع السمكي بالسلطنة ويقدم المعلومة العلمية لمن يريد الإستثمار في قطاع الثروة السمكية الذي يعد في صدارة القطاعات غير النفطية أهمية للسلطنة كما يعد الكتاب مرجعا للطلبة والباحثين والمهتمين من داخل وخارج السلطنة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق