بملابس حمراء.. الآلاف يحتجون على انقلاب ميانمار في اليابان ويطالبون بتحرك أكثر صرامة

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

احتشد آلاف المتظاهرين من ميانمار، أمام وزارة الشؤون الخارجية اليابانية، اليوم الأربعاء، مطالبين طوكيو بالانضمام إلى حلفائها واتخاذ موقف أكثر صرامة من الانقلاب العسكري في بلادهم.

ارتدى المتظاهرون ملابس باللون الأحمر، ولوحوا بصور لزعيمة ميانمار أونج سان سو تشي، ووقفوا في صف حول مبان حكومية في طوكيو التي نادرا ما تشهد مظاهرات سياسية كبيرة.

وهتفت الحشود «الحرية لأونج سان سو تشي، الحرية لميانمار»، وسلّم ممثلو المحتجين مسؤولين بوزارة الخارجية اليابانية بيانا يدعو طوكيو إلى استخدام كل «قوتها السياسية والدبلوماسية والاقتصادية» لإعادة الحكومة المدنية في ميانمار.

استولى جيش ميانمار على السلطة، يوم الاثنين، ليقطع الطريق بذلك على انتقال البلاد المضطرب إلى الديمقراطية مستندا إلى مزاعم تزوير شاب الانتخابات العامة التي أجريت في نوفمبر تشرين الثاني وفاز بها حزب الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية بزعامة سو تشي فوزا ساحقا.

وقال اتحاد مواطني ميانمار الذي نظم المسيرة إن اليابان يجب ألا تعترف بالنظام العسكري الذي تشكل حديثا. وقال المنظمون إن قرابة ثلاثة آلاف شخص شاركوا في الاحتجاج.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    166,492

  • تعافي

    130,107

  • وفيات

    9,360

أخبار ذات صلة

0 تعليق